........ اخبار ونشاطات ............................

الدكتور روبين بيت شموئيل يحاضر في كلية بابل الحبرية

ضمن لقاءات الاوسيا الثقافية التي تقيمها كلية بابل الحبرية للفلسفة واللاهوت، قدّم الدكتور روبين بيت شموئيل مدير عام الثقافة والفنون السريانية في اقليم كوردستان، محاضرة بعنوان: الترجمة الأولى للإنجيل المقدس إلى السوريث في العام ١٧٦٦م، وذلك مساء يوم الأربعاء 28-11-2018 على قاعة الكلية.
استهل النشاط الثقافي بصلاة قصيرة، أعقبها تقديم نبذة عن المحاضر، ومقدمة موجزة عن المحاضرة.
وقبل الشروع في تقديم محاضرته،  قدّم الدكتور روبين بيت شموئيل توضيحاً علمياً عن أصل كلمة السوريث، إذ كانت اللغة المحكية لمعظم سكان بلاد النهرين منذ القرن العاشر ق.م (كما يؤكد العلامة يوسف حبي)، وكيف خضعت للتدوين الممنهج منذ منتصف القرن (19) حتى غدت لغتهم الكتابية الأدبية الحديثة بالإضافة إلى تداولها شفاهاً في حوار الحياة اليومية.
انتقل بعدها المحاضر إلى مفردتي الترجمة والتفسير وبين الرأي العلمي في استخدام كلتا المفردتين القريبتين معًا في المعنى والدلالة.
تطرق بعدها الدكتور روبين بيت شموئيل إلى الترجمة الأولى للانجيل المقدس من السريانية الكلاسيكية إلى السوريث، حيث انجزت النسخة الأولى في ألقوش على يد إسرائيل الالقوشي في العام ١٧٦٦م، وتلك الترجمة لم تطبع لعدم وجود المطابع في العراق في حينه، اما ترجمة أورمي والتي أنجزت في عام ١٨٤٦ فكانت النسخة الأولى التي تتم طباعتها في مطابع الإرسالية الأميركية في أورمي.
في نهاية المحاضرة فتح باب الأسئلة والمداخلات والتي كانت تشير أغلبها الى الاستفادة من المعلومات القيمة والكثيرة التي تطرق إليها المحاضر، بالإضافة إلى استفسارات أخرى أجاب عليها الدكتور روبين بيت شموئيل مانحاً الحضور الكثيف والمتميز، إجابات واضحة ودقيقة كانت في صلب الموضوع.
ويشار إلى أن لقاءات الاوسيا الثقافية، تقيمها كلية بابل الحبرية للفلسفة واللاهوت مساء كل أربعاء ويحضرها نخبة من المثقفين والمهتمين في المواضيع المختارة في كل أسبوع.